أمراض يعالجها الزنجبيل

الشقيقية( الصداع النصفي): يعجن من الزنجبيل المطحون( قدر ملعقة صغيرة) مع رماد فحم( قدر فنجان)، ويضمد بذلك مكان الألم، مع شرب الزنجبيل مع النعناع كالشاي.
الكحة والبلغم: يؤخذ من زنجبيل مطحون قدر 50 جراما ً، ومن اللبان الدكر المطحون قدر 50 جراما ً، ويعجنان في العسل الأسود قدر 500 جرام، وتؤخذ ملعقة صغيرة بعد كل وجبة.
أمراض المعدة: يؤخذ من الزنجبيل المطحون 25 جراما ً، ومع الكَرَوْيا المطحونة 25 جراما ً، ومن الصَّعْتَّر( الزعتر) المطحون 25 جراما ً، ومن النعناع المطحون 25 جراما ً، ويعجن الجميع في كيلو عسل نحل، وتؤؤخذ ملعقة صغيرة من ذلك قبل الأكل.

 

القولون العصبي: يمزج الزنجبيل المطحون قدر 50 جراما ً، مع الكمون المطحون قدر 50 جراما ً، على نصف كوب من الماء عليه ملعقة صغيرة من الخل، ويشرب ذلك عند الشعور بالألم.

 

القولون الروماتزمي أو النقرس: يستعمل الزنجبيل قبل الأكل؛ كدواء قوي الفعالية في علاج القولون الروماتزمي أو النقرس.

 

الإمساك: يؤخذ كوب من الحليب البارد، ويضاف إليه ربع ملعقة صغيرة من الزنجبيل، ويشرب عند الشعور بالإمساك.

 

برودة الجسم ومقاومة أمراض الشتاء: يشرب الزنجبيل على الحليب، أو مع القرفة مع قليل من السمسم، ويحلى بالسكر أو العسل.

 

الزكام: يشرب الزنجبيل بعد غليه وتحليته بالسكر، مع تقطير زيت حبة البركة في الأنف والحلق، واستنشاق عصير الليمون.

 

النزلة الشعبية: يشرب الزنجبيل المحلَّلى بعسل النحل، مع مضغ نصف ملعقة صغيرة من حبة البركة صباحاً ومساءً.

 

ضيق التنفس والربو: يُمضغ( لبان الدكر) وتبلع عصارته، ثم يشرب مغلي الزنجبيل مع الحلبة الحصى، وذلك صباحاً ومساء ً.

 

سدد الكُلَى والكبد: ولعلاج ذلك يصنع مركب من زنجبيل مطحون قدر 25 جراما ً، ومن ورق الغار( اللاور) قدر 35 جراما ً ويطحن، ومن حبة البركة قدر 50 جراماً وتطحن، ويطبخ ذلك في كيلو عسل نحل، وتؤخذ منه ملعقة صغيرة بعد كل وجبة.

 

ضعف الكبد وكسله: يمزج الزنجبيل المطحون في العسل الأسود مع طحينة، ويؤكل مع طعام الأفطار والعشاء يوميا ً، مع وضع لبخة من مخروط النعناع الأخضر على الجنب الأيمن من المساء إلى الصباح.

 

لسعة الحشرات: تؤخذ ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون، ويعجن حتى يصير عجينة، ثم توضع هذه العجينة على مكان اللسعة.

 

تصلب المفاصل والفقرات: يؤخذ من الزنجبيل المطحون قدر فنجان، ومن الأشق( صمغ الكلخ – صمغ الطرثوت – لزاق الذهب) قدر فنجان، ويعجنان معا ً، ويضمد بها على مكان التصلب من المساء إلى الصباح.

 

ظلمة البصر والغشاوة: تؤخذ كبد ماعز فور ذبحها، ويوضع عليها زنجبيل مطحون، ويُترك لمدة ربع ساعة، ثم يكشط ويجفف الزنجبيل حتى يجف تماما ً، ويكحل منه للعين يوميا ً؛ حتى يتم الشفاء بإذن الله تعالى.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أضفنا على جوجل بلس